تحية الى تلك الشجاعة، الى تلك البسالة؛ الى العنفوان والكرامة؛ تحية الى كل مسيحي هجر من بيته فقط لانه يحب المسيح؛ تحية اليكم يا طوباويي القرن الواحد والعشرين انتم الذين رفضتم الخضوع لاشباه الرجال، انتم من تركتم كل شيء من اجل المسيح.
تحية الى اطفالكم ورجالكم، تحية الى نسائكم وامهاتكم؛ اللواتي بكين بحرقة وابوا الانحناء امام الجهل والكراهية.
انتم مثال للتاريخ يا من رميتم المادة وراءكم، جهد وتعب السنين من اجل القيامة؛ انتم يا ابناء الرجاء.
فلو لم اكن منكم لكنت حفرت على باب بيتي “نون” ووقفت وقفة تحية وحنيت راسي امام من يحارب بالتسامح والغفران كما علمنا المعلم، لكنت قبلت ايادي اجدادكم ولعنت مضطهديكم.
انتم يا ابناء النون، يا عصارة المحبة، لا تستسلموا ولا تيأسوا امام حقارة الجهل، انتم ابناء الصليب الذي صرع الموت بالموت واحيى من في القبور.

© Sandra Chami Kassis – sandrachamikassis.wordpress.com, 2014